أهم الأخبار

اعترافات ناريه.. نجمة المشاهد الجريئة الفنانة ناهد يسري تفجر مفاجأة مدوية حول سيدة الأقمار السوداء الذي ظهرت فيه كما ولدتها أمها

  • منوعات

  • I
  • I صبا
  • الساعة 01:10 مساءً

ولدت نجمة الإغراء، ​ناهد يسري،​ في مدينة القاهرة بمصر، يوم 6 شباط/فبراير عام 1947، في أسرة فنية، وإسمها الحقيقي ناهد شكري.

 

وحصلت على شهرة واسعة بسبب فيلم "سيدة الأقمار السوداء" الذي ظهرت فيه عارية تماما، وقامت ببطولة العديد من الأفلام في السينما العربية في عقدي الستينيات والسبعينيات، وصدمت الجمهور وقتها بالأدوار الجريئة التي قدّمتها.

 

وتعد الفنانة ناهد يسري إحدى أبرز نجمات الإغراء في تاريخ السينما العربية، ووصفها الكثيرون بصاحبة الأدوار الأجرأ في تاريخ السينما المصرية والعربية.

بدأت الفنانة ناهد يسري مشوارها الفني منذ الصغر وتحديدًا في عمر 16 عاما من خلال عروض الموضة والأزياء، إلا أن أحد المخرجين شاهدها ليقدمها للسينما بعد ذلك.وبعد غياب طويل، عادت الفنانة ناهد يسري إلى الأضواء من جيد، حيث كشفت في تصريحات صحفية تفاصيل ابتعادها عن الساحة الفنية.

 

وفي تصريحات جديدة بعد غياب دام 27 عاما قالت الفنانة ناهد يسري: «أنا ما كنتش ملاحقة على الأفلام ومخرجين كتير كانوا بيجروا ورايا، لدرجة إني كنت بسافر أصور فى سوريا وبعدها أطلع أصور في لبنان ومكنتش وصلت حتى 21 سنة».

وعن أفلامها الجريئة، قالت ناهد يسري: «كل بنات جيلي جميعًا كنا نلبس ملابس قصيرة ونمارس مهنة التمثيل كأي مهنة أخرى، وكنت حلم الشباب والكبار والمراهقين في داخل وخارج مصر».

وتابعت ناهد يسري: «أنا كنت فرسة وكان الجميع يحبني إلا أنني لم أكن أحب أحدًا، وشعرت أنني أحب هذا الرجل فعلا عندما تقدم لي بطلب الزواج رسميًا».

 

وعن دورها في الفيلم الذي أشرنا اليه سابقًا، قالت الفنانة ناهد يسري: «انا عمري ما ندمت على حاجة عملتها، بس كل الموضوع لا أندم على أدواري القديمة، وكنت أقوم بأدوار بدون ملابس دون حرج واللي مش عجبه أضربه بالشلوت».

يمكنك مشاركة العمل على


تابعنا على اخبار جوجل